سؤال و جواب | هل لصيام التسع الأول من ذى الحجة فضل ؟

آخر تحديث منذ 6 ساعة و 48 دقيقة 20 مشاهدة

السؤال :
سمعت أن أجر صيام وقيام التسع الأول من ذى الحجة مثل ليلة القدر ونهارها أفضل من نهار رمضان فهل هذا صحيح ؟

الإجابة :
عن أم المؤمنين حفصة رضي الله عنها قالت: أربع لم يكن يدعهن رسول الله صلى الله عليه وسلم عاشوراء والعشر وهى التسع الأول من ذى الحجة وثلاثة أيام من كل شهر والركعتين قبل الغداة والمراد التسعة الأولى من ذي الحجة وفى صحيح الأبانى قال " كان رسول الله صلة الله عليه وسلم يصوم تسع ذي الحجة ويوم عاشوراء وثلاثة أيام من كل شهر أول اثنين من الشهر والخميس" 
قال ابن تيمية رحمه الله عشر ذي الحجة أفضل بنهارها والعشر الأواخر من رمضان بليلها لكونها فيها ليلة القدر.

التعليقات
ماتكتبه هنا سيظهر بالكامل .. لذا تجنب وضع بيانات ذات خصوصية بك وتجنب المشين من القول

لم يعلق احد حتى الآن .. كن اول من يعلق

أقسام موسوعة عالم كيف عملت لخدمة الزائر ليسهل عليه تصفح الموقع بسلاسة وأخذ المعلومات تصفح هذا الموضوع سؤال و جواب | هل لصيام التسع الأول من ذى الحجة فضل ؟ ويمكنك مراسلتنا في حال الملاحظات او التعديل او الإضافة او طلب حذف الموضوع ...آخر تعديل اليوم 09/12/2022
اعلانات خليجي
شبكة بي المعلوماتية
الأكثر قراءة
روابط تهمك
اهتمامات الزوار