موسوعة عالم كيف
اليوم: الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 , الساعة: 8:34 م


اخر المشاهدات
اخر مشاريعنا




محرك البحث


- سؤال و جواب |هل يجوز أن استعين بالأبراج فى معرفة طبيعة الناس ؟
- الاعراض الجانبية وتاثير تناول حبوب ديان ؟ مشاكل المهبل | عالم كيف
- أحس بألم شديد فى فتحة الشرج فما سببه؟
- سؤال و جواب | هل يجوز الحب في الإسلام
- ما سبب ظهور حبة بجانب فتحة الشرج؟ | امراض الجهاز التناسلي والبولي | قناة عالم كيف
- هل يمكن للفتاة معرفة عذريتها بنفسها ؟ | غشاء البكارة | عالم كيف
- رأيت زوجتي تخونني و في وضع حميمي بالحلم مع أحد الأشخاص الذين أعرفهم أو من المقربين لنا |تفسير الرؤى والأحلام | قناة عالم كيف
- سؤال و جواب | ما هى أسباب نزول الدم الاحمر بعد البراز؟ وهل هناك أسباب مرضية؟ وما الحل ؟
- سؤال و جواب | ماهى الصفة الصحيحة للصلاة على نبينا محمد صلى الله عليه و سلم
- حكم استخدام سؤال الترطيب بعد الحلاقة | الطهارة | عالم كيف
عزيزي زائر موسوعة عالم كيف.. تم إعداد وإختيار هذا الموضوع سؤال و جواب | كيف أتغلب على الوسوسة التى تفسد على كل شئ ؟ فإن كان لديك ملاحظة او توجيه يمكنك مراسلتنا من خلال الخيارات الموجودة بالموضوع.. وكذلك يمكنك زيارة القسم , وهنا نبذه عنها وتصفح المواضيع المتنوعه... آخر تحديث للمعلومات بتاريخ اليوم 24/09/2022

سؤال و جواب | كيف أتغلب على الوسوسة التى تفسد على كل شئ ؟

آخر تحديث منذ 3 يوم و 4 ساعة
23 مشاهدة

السؤال :
كيف أنوي؟ لما أحس عند النية بكل هذا الصداع والألم والضيق والثقل في الرأس؟ عندما أريد أن أنوي أحس أني مطالب بتركيز يهدم الجبال فتراني أنبطح أرضا ثم أبكي ثم أدعو الله أن يرحمني هو أن أكون واثقا تمام الثقة أن الله عز وجل سيتقبل مني أو على الأقل صلاتي صحيحة حتى ولو كانت خاطئة فهكذا أهزم الشيطان، فقد قال لي أحد الذين نجوا من الوسوسة أنه كان يقول للشيطان صلاتي باطلة وسيتقبلها الله / هل أنو الصلاة مطلقا أوأني سأقوم بحركات الصلاة دون أن أكون قد قصدت بها شيئا أو أني أفعل حركات الصلاة استحياء من الناس لأني فعلا لا أستطيع أن أنوي أمام الناس أو أنو بلساني؟


الإجابــة :
اعلم أن الوسوسة مرض يعتري الشخص يأتي له بصورة أفعال وأفكار تتسلط عليه وتضطره لتكرارها فيشعر بتوتر وضيق أوعدم صحة ما فعل فقد يفعل الأمر مكررا له حتى يفوت المقصد منه كأن يعيد الوضوء مرارا حتى تفوته الصلاة وقد يتمكن منه الوسواس فيترك العمل كاملاً وهذا هو المقصد الأساس من تلك الوسوسة وللوسواس أسباب منها:
- الشيطان فعن ابن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله: إن أحدنا يجد في نفسه يعرض بالشيء لأن يكون حممة أحب من أن يتكلم به، فقال: الله أكبر الله أكبر الله أكبر، الحمد لله الذي رد كيده إلى الوسوسة فلا تلتفتوا إلى هذا الشيء الذي يزعجكم ويقلقكم
- عوامل نفسية أو تربوية أو وقوع موقف كان له أثر قوي في نفس المصاب وهان يعرض الشخص المريض على طبيب نفسي مسلم.
وللتغلب على الوسواس الذي يصيبه في عبادته وأفكاره عليه فعل الآتي:
- الالتجاء إلى الله تعالى بصدق وإخلاص أن يذهب الله عنك هذا المرض.
- الإكثار من قراءة القرآن والمحافظة على الذكر خاصة ا أذكار الصباح والمساء، وأذكار النوم والاستيقاظ، ودخول المنزل والخروج، ودخول الحمام والخروج منه، والتسمية عند الطعام والحمد بعده، وغير ذلك وننصحك بشراء كتاب الأذكار للإمام النووي ومعاودة القراءة فيه دائما.
- الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم وقد جاء عن بعض الصالحين الذين ابتلوا بالوسواس أنه كان يقول للشيطان إذا وسوس له بعدم صحة وضوئه أو صلاته بعد الانتهاء منها يقول له: لا أقبل منك حتى تأتيني بشاهدي عدل على ما تقول فالإعراض عنه وعدم تصديقه في عدم صحة ما قمت به قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يأتي أحدكم الشيطان فيقول: من خلق كذا وكذا؟ حتى يقول له: من خلق ربك؟ فإذا بلغ ذلك فليستعذ بالله ولينته.
وعن ابن مسعود رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن للشيطان لمة بابن آدم، وللملك لمة، فأما لمة الشيطان فإيعاد بالشر وتكذيب بالحق، وأما لمة الملك فإيعاد بالخير وتصديق بالحق، فمن وجد ذلك فليعلم أنه من الله فليحمد الله، ومن وجد الأخرى فليتعوذ بالله من الشيطان الرجيم، ثم قرأ: [الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُمْ بِالْفَحْشَاءِ] (البقرة: ) رواه الترمذي.
وعن عثمان بن أبي العاص قال: يا رسول الله إن الشيطان قد حال بيني وبين صلاتي وقراءتي يلبسها علي، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: فإذا أحسسته فتعوذ بالله منه، واتفل عن يسارك ثلاثا. قال: ففعلت ذلك فأذهبه الله عني
فأرشد النبي صلى الله عليه وسلم من ابتلي بهذه الوسوسة إلى الإعراض عن هذا الخاطر الشيطاني والالتجاء إلى الله تعالى في إذهابه، وترك الاسترسال معه، فالتمادي في الوسوسة لايقف عند حد، فلا تظنن أن علاج الوسواس هو تكرار الفعل أو تركه بالكلية.
- استحضار القلب والانتباه عند الفعل وتدبر فى الفعل فيكون ذلك داعيا إلى عدم مجاراة الوسواس وإن عرض له فلا يسترسل معه، لأنه على يقين من أمره ففي الوضوء أن يتوضأ من إناء فيه قدر ما يكفي للوضوء بلا زيادة ويجاهد نفسه أن يكتفي به كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتوضأ بأقل منه وفي الصلاة يجتهد في متابعة الإمام و الانصات اليه حتى ولو خيل إليه أنه لم يأت الذكر المطلوب واعلم أن علاج نفسك يكون بقوة العزيمة منك وإصلاح نفسك لأنه مهما كتب لك من كلام لن تنتفع به إلا إذا أخذته وطبقته بقوة وعملت بما أرشدت إليه
قال ابن تيمية: والوسواس يعرض لكل من توجه إلى الله تعالى بذكر أو غيره، فينبغي للعبد أن يثبت ويصبر ويلازم ما هو فيه من الذكر والصلاة ولا يضجر فإنه بملازمة ذلك ينصرف عنه كيد الشيطان إن كيد الشطان كان ضعيفا
وإذا استسلم الشخص للوساوس ولم يقطعها فقد تجره إلى ما لا تحمد عقباه والعياذ بالله
وقد سئل ابن حجر الهيتمي رحمه الله عن داء الوسوسة هل له دواء؟ ققال: له دواء نافع وهو الإعراض عنها جملة وإن كان في النفس من التردد ما كان فإنه متى لم يلتفت لذلك لم يثبت بل يذهب بعد زمن قليلومن أصغى إليها وعمل بقضيتها فإنها لا تزال تزداد به حتى تخرجه إلى حيز المجانين بل وأقبح منهم
اعلم أن الوسوسة من الشيطان اتفاقاولا غاية لمراده إلا إيقاع المؤمن في وهدة الضلال والحيرة ونكد العيش وظلمة النفس وضجرها إلى أن يخرجه من الإسلام وهو لا يشعر. [إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا].ولاريب أن دين الله وشريعته سهلة واضحة بيضاء بينة، سهلة لا حرج فيها، [وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ] ومن آمن بذلك حق إيمانه ذهب عنه داء الوسوسة
شاركنا رأيك

 
التعليقات

لم يعلق احد حتى الآن .. كن اول من يعلق بالضغط هنا

أقسام موسوعة عالم كيف عملت لخدمة الزائر ليسهل عليه تصفح الموقع بسلاسة وأخذ المعلومات تصفح هذا الموضوع سؤال و جواب | كيف أتغلب على الوسوسة التى تفسد على كل شئ ؟ ويمكنك مراسلتنا في حال الملاحظات او التعديل او الإضافة او طلب حذف الموضوع ...آخر تعديل اليوم 24/09/2022





اعلانات خليجي


موسوعة العرب


الأكثر قراءة




اهتمامات الزوار